لا خروج عن الكتاب والسنة 

نحن والحمدلله نتقيد في جميع امورنا بالشريعة الاسلامية ولا يمكن للدولة ان تتصرف في قليل ولا في كثير الا بعد ان يعرض على المحاكم الشرعية ويُنظر فيه من الناحية الشرعية لا رئيس الدولة ولا ولي عهد البلاد ولا كبير ولا صغير له اي صلاحية ان يخرج عن كتاب الله عز وجل وسنة نبيه صلى الله عليه وعلى آله وسلم.